ديوان‮ ‬‮ ‬‮رفــ الحصانة ــع ‬

2009-03-05

لا تقول لي ولا نقول لك: الديوان في المرتبة الثالثة!

تعودنا مطالعة قوائم وترتيبات المواقع في براريك الغضب، ليس آخرها ما يعرض الآن على براكة علي بابا والأربعين متطوع (آخبار ليبيا). الغريب في الأمر أن هذه القوائم عادة ما تشمل البراكة الناشرة في الصدارة، وجميعها تنسب لنفس المصدر: (أليكسا بنت عداد). حيرني أمر هذه القوائم، ولكن بعد الذهاب لموقع (أليكسا) أكثر من مرة، وجدت أن المتصفح يمكن أن يصل إلى عدة ترتيبات وقوائم مختلفة، بل أن تصفح الموقع ليس سهلا بسبب تعدد طياته وتصنيفاته الغير مترابطة. عندها تبين لي أن الجماعة في براريك الغضب يختاروا من قوائم أليكسا (يعني سيقانها) ما يناسبهم. مثلا، القوائم المعلقة هذا اليوم على حبال براكة (أخبار ليبيا) ترفرف بترتيبات صادرة في نهاية العام الماضي، لأن معلومات اليوم غير مناسبة. ويا فرارة دوري دوري ... براكتنا حويتة بوري!

سألتني النفس: لماذا لا يكون للديوان حضور في مهرجان القوائم؟ فقلت: ما فيش مشكلة. سنبحث في قوائم (العكسة) ونبحث إلى أن نجد في حفرة من الحفر ما يناسبنا ويظهرنا في الصدارة.

واليوم يسعدنا أن نعلن للقراء أن ديوان (رفــ الحصانة ــع) يحتل المرتبة الثالثة في قوائم (أليكسا) للصفحات الشخصية الليبية، واللي ماعنده شاهد كذاب!


طقطق على الصورة لعرض نسخة مكبرة منها، أو دونك موقع (أليكسا)

وفي هذه المناسبة التاريخية لا أملك إلا أن أتقدم بجزيل الشكر والحمد والثناء لمبرمجي (أليكسا) الحريصين دائما على توفير المعلومات الدقيقة --جدا جدا، إلى درجة التلاشي -- وأتعهد للأمة كافة بالمضي قدما على صراط الذين إرتحت إليهم، غير المكذوب عليهم، ولا الجاهلين.

التسميات:

6 تعليقات:

إرسال تعليق

مواضيع مرتبطة

إنشاء رابط

عودة إلى المدخل